كروس يكشف كواليس اتفاقه مع مانشستر يونايتد


 


كشف توني كروس نجم وسط ريال مدريد أنه كان على وشك الانتقال إلى مانشستر يونايتد الإنجليزي.

وقال كروس خلال مقابلة مع The Athletic إن صفقة انتقاله إلى الشياطين الحمر كانت "قد تمت" تقريبا قبل أن يحل الهولندي لويس فان غال مكان ديفيد مويس عام 2014.

حينها لم يتلقَ الدولي الألماني تحديثًا من يونايتد بشأن أفكار المدرب الجديد، بسبب أن فان غال كان لا يزال يدرب منتخب هولندا في كأس العالم التي أقيمت بالبرازيل.

يوضح كروس ما حدث بالقول: "جاء ديفيد مويس لرؤيتي وكان الاتفاق على العقد قد تم، لكن بعد ذلك أقيل المدرب وجاء لويس فان غال ما زاد الأمر تعقيدا.

يشرح: أراد فان غال بناء مشروعه الخاص، ولم أسمع شيئا من يونايتد لفترة، وبدأت لدي الشكوك.

وقد أقيل مويس بعد موسم مخيب حين فشل في ملء الفراغ الذي تركه أسطورة النادي السير أليكس فيرجسون.

حينها ولأول مرة منذ عام 1990-91 أنهى يونايتد موسمه خارج المراكز الأربعة الأولى، إذ احتل المركز السابع، وهي النتيجة التي كانت كافية لإقالته.

كروس أكد أن يونايتد لم يكن الفريق الوحيد في الدوري الإنجليزي الذي حاول ضمه، إذ قال إن الثنائي ستيفن جيرارد ولويس سواريز كتبا له رسالة في محاولة لإقناعه بالانتقال إلى ليفربول.

يتحدث كروس: عرضا علي أن يخبراني بالمزيد عن الليفر، ولكن المضحك في الأمر أن سواريز كان على وشك الانتقال إلى برشلونة"!

يكمل الدولي الألماني: خلال فترة الشك، اتصل بي كارلو أنشيلوتي مدرب ريال مدريد، وتمت الصفقة مع بايرن ميونيخ فانتقلت إلى هنا.

 وانضم كروس إلى مدريد صيف 2014 بعد أن فاز بالميدالية الذهبية لكأس العالم في ملحمة شهدت سحق البرازيل على أرضه بنتيجة 7-1 في نصف النهائي.

ويعتبر كروس أحد أفضل لاعبي الوسط في العالم، إذ ساهم في التتويج بثلاث بطولات أبطال على التوالي.

ويحاول ابن الثلاثين عاما أن يحقق لقب الدوري الإسباني الذي يتنافس عليه مع برشلونة إضافة إلى محاولة تحقيق لقب دوري الأبطال مرة إضافية.



المصدر:يورسبورت