U3F1ZWV6ZTM1MTE5OTg5NTY0OTIyX0ZyZWUyMjE1NjcyNjI3MzI3OQ==

لاعب مصري لمزاملة محمد صلاح في ليفربول



فجر اللاعب صلاح محسن، مهاجم النادي الأهلي المعار لنادي سموحة

 مفاجأة من العيار الثقيل، بتأكيده أن محمد صلاح نجم نادي ليفربول الإنجليزي، والمنتخب المصري قد أبلغه بوقت سابق، بوجود متابعة من مسؤولي الفريق الإنجليزي له.

وصرّح محسن في مقابلة تلفزيونية، عن الحديث الذي دار بينه وبين صلاح، في أحد معسكرات المنتخب المصري، قائلاً: " محمد صلاح تحدث معي في أحد معسكرات المنتخب، وأبلغني بأن عدداً من مسؤولي نادي ليفربول، يتحدثون عني بشكل جيد جدًا، ويرغبون في التحدث مع مسؤولي الأهلي للتعاقد معي".

 وأبدى المهاجم الدولي المصري، موافقته على الفور، لكنه في نفس الوقت أكد أن الأهلي نادٍ كبير، ولا يقل شأناً عن أي نادي في أوروبا.

 تجدر الإشارة، الى أن النادي الأهلي، يفكر في استعادة أحد لاعبيه المعارين، صلاح محسن وأحمد ريان، بعد انتهاء فترة اعارتهما، حيث يلعب الأول مع نادي سموحة، والثاني مع نادي الجونة.

 ويدرس السويسري رينيه فايلر مدرب النادي الأحمر، مستوى وأرقام صلاح محسن وأحمد ريان بشكل دقيق، لاختيار أحدهما في الموسم المقبل.

 وسيحسم المدرب السويسري مصير الثنائي المُعار محسن وريان خلال الفترة المقبلة بالتنسيق مع جهازه المعاون.
  كما تبدو حظوظ المغربي، وليد أزارو مهاجم الفريق المُعار لنادي الاتفاق السعودي، في العودة للقلعة الحمراء الموسم المقبل، صعبة للغاية لعدم اقتناع فايلر بطريقة لعب المهاجم المغربي.

وانتقل صلاح محسن، الى نادي سموحة في سوق الانتقالات الشتوية الماضية، بعقد اعارة لمدة ستة أشهر، ينتهي في 30 يونيو المقبل.

وخاض محسن، ثلاث مباريات فقط مع سموحة، قبل توقف الدوري بسبب تفشي فيروس كورونا المستجد، سجل خلالها هدفاً وحيداً.

وفي النصف الأول من الموسم الحالي، خاض المهاجم المصري، ثلاث مباريات مع نادي الأهلي، قبل الانتقال الى نادي سموحة، منها مباراة واحدة في الدوري المصري الممتاز، ومباراتين في دوري أبطال أفريقيا، سجل خلالها هدفين.

وبدأ المهاجم الشاب، مسيرته الاحترافية في فريق انبي، قبل الانتقال الى الأهلي في يناير 2018، بعقد لمدة خمس سنوات مقابل 1.6 مليون يورو.

أما على الصعيد الدولي، خاض ابن الـ 21 عاماً، أول مباراة له بقميص الفراعنة في سبتمبر 2018، ولعب مع المنتخب حتى الان 3 مباريات، وقع خلالها على هدفاً وحيداً وصنع مثله.



المصدر : يورسبورت

تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق

إرسال تعليق

الاسمبريد إلكترونيرسالة