U3F1ZWV6ZTM1MTE5OTg5NTY0OTIyX0ZyZWUyMjE1NjcyNjI3MzI3OQ==

رونالدو ونيمار …إنتصار على النساء




عاني كريستيانو رونالدو نجم منتخب البرتغال واليوفنتوس الإيطالي ونيمار دا سيلفا نجم منتخب البرازيل وباريس سان جيرمان الفرنسي من صيف ساخن للغاية مع الفضائح النسائية .

في وقت واحد تفجرت قضية إتصاب كريستيانو رونالدو لفتاة أمريكية في حين إن نيمار دا سيلفا تعرض لأصعب موقف في مسيرته بعدما إلتقطته الكاميرات وهو يحاول إغتصاب فتاة برازيلية في أحد فنادق باريس .

البداية مع رونالدو حيث أعلنت النيابة التابعة لمدينة لاس فيجاس الأميركية براءة اللاعب البرتغالي كريستيانو رونالدو من تهمة اغتصاب كاترين مايورجا التي إتهمته بهذه الواقعة منذ عشرة أعوام .

تم تبرئة ساحة رونالدو من تهمة الاغتصاب لاستحالة إثبات وقوع الحادث خصوصا وإن المقطع المصور الذي كان يمكن من خلاله إثبات وقوع الجريمة في عام 2009 قد فقد.

محامو رونالدو أكدوا أن النجم البرتغالي لن يواجه أي اتهامات بشأن شكوى مقدمة من كاثرين مايورجا في سبتمبر 2018.

كاثرين أكدت بأنها وافقت على حضور حفل خاص دعاها إليه رونالدو في فندق بالمز الفاخر واتهمته بعد ذلك بالاغتصاب.

كاترين حصلت على 375 ألف دولار كتعويض من رونالدو لتنتهي القضية تماما ويتفرغ الدون مع يوفنتوس من أجل الفوز بدوري أبطال أوروبا …فهل سيفعل ذلك الموسم المقبل ؟

في نفس السياق هناك سخط عالمي على نيماردا سيلفا نجم منتخب البرازيل بعدما تم إتهامه باغتصاب إحدى الفتيات في فندق بالعاصمة الفرنسية باريس في منتصف مايو الماضي.

اللاعب البرازيلي على الفور خرج على الواتس ونفى ذلك وقام بنشر فيديو للمحادثات التي دارت بينه وبين الفتاةيوضح فيها إنه كان يعرفها ولم يقم بإغتصابها .

والد نيمار دافع عن اللاعب وأكد بانه يتعرض للإبتزاز من الفتاة ومحامييها للحصول على الأموال وهذا مارفضته عائلة نيمار فتم إتهامه على الفور.

الفتاة إتهمت نيمار بأنه إعتدى عليها وإنها قامت برفع قضية ضده وفي حال لم يقم نيمار بدشين تسوية مالية ضخمة مع الفتاة قد يتعرض للسجن ولكن هدأت القضية بعدما قرر محاميوا الفتاة التنحي بسبب شعورهم بأن الفتاة تكذب وإنها هي من دبرت القضية من الأساس وهذا أضعف موقف الفتاة وقوى موقف نيمار الذي سيضطر لدفع مبلغ مالي مثلما فعل رونالدو لكي تصمت الفتاة وينتهي هذا الملف للأبد للتفرغ للإنتقال عن باريس سان جيرمان بنهاية الصيف.



المصدر : يور سبورت 
تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق

إرسال تعليق

الاسمبريد إلكترونيرسالة